سعاد حسني - الدهليز
Cookies disclaimer

I agree By continuing to use our website you agree to our cookies policy. (click here for policy details)
باستمرارك في استخدام موقع الدهليز، فأنت توافق على سياسة الموقع لاستخدام الكوكيز. (عرض سياسة استخدام الكوكيز)

الجديد من الدهليز: صفحة المواهب!
تقييم الموقع
عن الفنان
الاسم الأصلي:
سعاد محمد كمال حسني البابا
تاريخ ومكان الميلاد:
26/01/1942 - بولاق، القاهرة، مصر
تاريخ ومكان الوفاة:
21/06/2001 - لندن، المملكة المتحدة (59 عامًا)
سنوات العمل السينمائي:*
1959 - 1991
الزيجات:
الأهل:
محمد كامل البابا - جوهرة محمد حسن
الأقارب:
* بحسب البيانات المتوفرة لدى الدهليز
الفنان عبر السنين
لقطات (65)
منوعات (5)
عملت في طفولتها مع بابا شارو.
اكتشفها للسينما عبد الرحمن الخميسي.
كانت تتقن اللغتين الفرنسية والإنجليزية.
قال الإعلامي مفيد فوزي بأن عبد الحليم حافظ كان متزوجًا سرا من سعاد حسني (التصريح في نهاية التسعينات من القرن العشرين)، في حين رفضت شقيقتها جانجا هذا الأمر تمامًا. إلا أنها عادت وأكدته بعدها بسنوات، بل وأخرجت وثيقة زواج (وذلك في برنامج: العاشرة مساء مع الإعلامي وائل الإبراشي يوم 7 سبتمبر 2016). وفي الوقت ذاته رفضت أسرة الفنان عبد الحليم حافظ هذا الأمر إعلاميًا.
ماتت في لندن في ظروف غامضة.
أقوال (39)
فايزة: كنت فاكرة حالاقيك في مستشفى.. في عيادة..
د. حسن: هو فيه أحلى من دول عيانين؟! دول عندهم انتفاخ في جيوبهم.
فايزة: مش حايسيبونا في حالنا! الشرنوبي والحكومة وأخويا، مستكترين علينا نعيش حتى في تربة!
فايزة: ماتفكرش في حاجة دلوقتي.. فكَّر بكرة.. النهار له عينين.
عفاف: يعني مانتش خايف؟!
شحاتة: لع.
عفاف لشحاتة: أنت راجع صعيدي أصيل.. أهي دي أخلاق القرية ولّا بلاش.
عفاف لشحاتة: موت يا حمار.
عفاف: استنى عندك! اتفضَّل ع الأوضة دي. يكون في عِلمك، مفيش أي كلام بيني وبينك! أنت فاهم؟ فاهم؟ فاهم؟!
شحاتة: حاضر، حاضر، حاضر.
شحاتة: وإحنا برضه، معرفة جديمة.
عفاف: معرفة مطينة بطين!
عفاف: ممكن أعرف إيه اللي بتعمله ده؟!
شحاتة: يوجا، عشان الدم يوصل لنافوخي.
عفاف: ده إذا كان عندك دم أصلًا!
عفاف لشحاتة: يا سلام! أد كده إنت أهبل بقى؟!
عفاف لخبيرة إعلان مُعجبة بشحاتة: إنتي عبيطة ولّا شكلك كده؟!
عفاف لخبيرة إعلان مُعجبة بشحاتة: يا حلاوة! ده إنتي عينك يندب فيها رصاصة!
عفاف لشحاتة: ده أنت متفائل أوي!
شحاتة: ده أنا كلت ضرب! ماكلوش حرامي جزم في جامع!
عفاف: أنا عارفة الناس دي جرى لها إيه؟! الكورة ما هي غالب يا مغلوب! والنبي حقهم يلغوها أحسن، ويفرَّجوهم على مصارعة التيران.
عفاف لشحاتة: طب ما أنت كويس أهو! أمَّال زعلان على نفسك ده ليه؟!
كوثر: هو إنتي دايمًا تتسكِّي كده؟!
عفاف: أعمل إيه بقى في حظي الهباب ده؟
كوثر: هو أنتي عندك حظ خالص؟! ياختي انزلي هاتيلك حظ من شارع الشواربي!
عفاف لضابط القسم: الله الله الله الله الله! أنت صدقته ولّا إيه يا حضرة الظابط؟! ده جاي من وراء الجاموسة عدل.
عفاف: (لنفسها) راحت المهية وراحت الجمعية! وده كلّه من نَقُّهُم فيَّ!
عفاف: (لنفسها) جاتني نيلة في حظي الهباب!
عفاف: بلا عِرسان بلا وجع دماغ.
عفاف: بس يا كوثر بلاش السيرة دي إعملي معروف.
كوثر: خلاص، OK، hard luck.
زينب: خلي عندك أمل يا إسماعيل.. بكرة كله يتغيَّر..
إسماعيل: للأحسن، ولّا للأوحش؟
زينب: مفيش أوحش من اللي كنا فيه.
إسماعيل: مفيش أسهل م الفلسفة!
زينب: ماهو عنده حق! أصلها حاجة زي الفاتورة: عشان تنجح لازم تذاكر، وعشان تذاكر لازم كتب، وعشان كتب لازم فلوس.
حلمي: الفلوس متلتلة! إذا كان كتاب شرح الميثاق باتنين جنيه، والميثاق نفسه بقرشين! يعني اللي عايز يفهم الاشتراكية لازم يكون أبوه إقطاعي.
طالب 1: كل ده قماش؟ كل دي يُفَط؟
زينب: والكلام ده مين اللي حايقراه بس في "ميت معقول"؟
إسماعيل: الفلاحين طبعًا.
زينب: مش لما نعلمهم القراية الأول؟!
طالبة 1: طول ما هما عيانين، ومش واكلين، ومش لابسين، عمرهم ما حايتعلِّموا.
إسماعيل: على فكرة، اليُفَط دي حاتعمل أزمة قماش في البلد.
زينب: إيه رأيكم، بدل ما نكتب ع القماش ده، نفصَّلهُ جلاليب للفلاحين.
الشبكة الفنية
عرض الأعمال المشتركة مع
صفحات مقترحة