الدهليز
موقع الدهليز يقدم للمستخدم أقوى قاعدة بيانات فنية للسينما المصرية على الإنترنت، حيث يحتوي الدهليز على بيانات أكثر من 3600 فيلم عربي، 14000 فنان وفنانة، و100 ألف صورة، بالإضافة إلى محتوى غير مسبوق من المنوعات، أخطاء الأفلام، الأقوال المشهورة، الكوميكس، الألفاظ، السمات، وغير ذلك. ويمكن لزائرنا العزيز أن يجرب بعض أمثلة البحث التالية للتعرف على محتوى وإمكانيات موقع الدهليز: "ابن حميدو"، "الباز أفندي"، "بجم"، "أحلى من الشرف مافيش"، "شكري سرحان شادية"، "جاسوسية"، إلخ.
من الأفلام المتميزة:
عرض المزيد من الأفلام
أحدث مشاركات الكوميكس في الدهليز
1    
مشاركة: MahmoudYassin
التاريخ: 27/05/20 03:58:08
0    
مشاركة: MahmoudYassin
التاريخ: 27/05/20 03:56:14
1    
مشاركة: dhlizcom_2
التاريخ: 26/05/20 23:14:41
1    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 10:40:23
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 01:20:40
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 01:13:19
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 01:10:29
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 01:08:46
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 00:54:55
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 00:53:15
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 00:46:30
0    
مشاركة: filmawy
التاريخ: 25/05/20 00:39:34
عرض المزيد من الكوميكس
من أخطاء الأفلام:
من فيلم المرأة المجهولة (1959): بعض الألفاظ لا تَتَمَاشَى مع حركات الفم (مثل مشهد حديث أحمد مع سمير أمام الفيلا وهم يقرأون تلغراف عايدة).
من فيلم الجاسوسة حكمت فهمي (1994): يستخدم الفيلم أسماء حقيقية للأدوار، ولكن حينما يقوم جنرال وليم سامسون بتعريف ابن تشرشل لحكمت فهمي، يقوم بتعريفه باسم "فريدريك". ولكن اسم الابن الوحيد لوينستون تشرشل هو رودولف Randolph.
من فيلم حماتي بتحبني (2014): نرى رقم تليفون شريف على محمول منى: 01000606055، ولكن في نفس الدقيقة نراه يتصل بها مرة أخرى ولكننا نرى رقم مختلف (01000606055).
من فيلم معبودة الجماهير (1967): عندما ترى سهير إبراهيم واقفًا بجانب العجلة بعد خروجها من المسرح ينحني على العجلة، ولكن في اللقطة التالية نراه سوف ينحني. ويختلف الوضع بين لقطة والتالية.
من فيلم الست الناظرة (1968): كُتِب اسم الأستاذة مارسيل صالح (المونتيرة) خطأ على التتر بصيغة "مرسيل صالح".
من فيلم حب البنات (2004): عندما تمسك سميرة يد ابنتها في القطار، نرى يدها فوق يد غادة. ولكن في اللقطة التالية مباشرةً نرى ذراع سميرة على شباك القطار، ووضع يد سميرة على يد غادة مختلف، وأصابع سميرة لليد الثانية على ذراع غادة.
من فيلم لصوص لكن ظرفاء (1969): في حديث شوشو مع الخادمة عندما تسأل عن الرجال، نرى يديها أمامها، ولكن في اللقطة التالية نجد ذراعيها بجانبيها.
من فيلم صراع في الميناء (1956): نرى وضع الشمس على وجه رجب يختلف ما بين اللقطة والتي تليها.
من فيلم موعد مع الحياة (1953): بعض الألفاظ لا تتماشَى مع حركات الفم (مثل مشهد حديث آمال مع أحمد في الحديقة بعد عيد الميلاد).
من فيلم المهرج الكبير (1952): في حديث شحتوت مع أسرار في منزلها نرى كلتا يداه على العصا، ولكن في اللقطة التالية نرى يد واحدة.
من فيلم فيفا زلاطا (1976): نرى يد ابنيّ محمود كينج سايز مرفوعتان بالمسدسات، ولكن في اللقطة التالية نرى ابنه الثاني ويده لأسفل.
من فيلم دعاء الكروان (1959): عند جنون الأم ووجودها في الشوارع تبحث عن ابنتيها، نراها واقفة وفي ناحية ظهرها الشمس، ولكن الإضاءة الخاصة بالتصوير نراها واضحة تتحرك عليها وعلى مَنْ حولها من الجهة المقابلة.