الدهليز
موقع الدهليز يقدم للمستخدم أقوى قاعدة بيانات فنية للسينما المصرية على الإنترنت، حيث يحتوي الدهليز على بيانات أكثر من 3600 فيلم عربي، 14000 فنان وفنانة، و100 ألف صورة، بالإضافة إلى محتوى غير مسبوق من المنوعات، أخطاء الأفلام، الأقوال المشهورة، الكوميكس، الألفاظ، السمات، وغير ذلك. ويمكن لزائرنا العزيز أن يجرب بعض أمثلة البحث التالية للتعرف على محتوى وإمكانيات موقع الدهليز: "ابن حميدو"، "الباز أفندي"، "بجم"، "أحلى من الشرف مافيش"، "شكري سرحان شادية"، "جاسوسية"، إلخ.
من الأفلام المتميزة:
عرض المزيد من الأفلام
من أخطاء الأفلام:
من فيلم زوجة لخمسة رجال (1970): حينما يسير سيف وعفاف على البحر، نلاحظ تجمُّع بعض المُصطافين يتفرَّجون عليهم وعلى كاميرات التصوير.
من فيلم الاختيار (1971): حينما تقترب الكاميرا قبل دخول سيد ويوسف وهبي (1) لحجرته في المسرح، نلاحظ خيالها مع حركة الكاميرا.
من فيلم حنفي الأبهة (1990): حينما يمسك حنفي الأبهة ببراد الشاي، نلاحظ دخان كثيف يخرج من البراد، وهو دخان كثيف وغير منطقي حتى لماء في درجة الغليان.
من فيلم الباشا تلميذ (2004): ظهر اسم الفنانة منى هلا على التتر بصيغة "منى حلا".
من فيلم باب الحديد (1958): بعدما تخبر هنومة صديقاتها بتركها الزجاجات مع قناوي، نراها تنظر في اللقطة التالية بصورة مُخالفة لوضع وجهها في اللقطة السابقة.
من فيلم نمس بوند (2008): حينما يُصاب ضابط الموكب برصاصة في ذراعه، نرى الدم يظهر في نفس اللحظة التي يُصاب فيها، ومن الطبيعي أن تظهر الدماء بعدها بلحظات.
من فيلم المهاجر (1994): يظهر من زاوية مشهد ضَرْب رام بالسوط الأول، أن الضرب بزاوية معينة، في حين أنه عندما نرى ظهر رام لا نلاحظ آثار الضرب التي كان من المفترض أن تكون في تلك الزاوية، بل يكون أثر الدماء أفقيًا.
من فيلم دعاء الكروان (1959): عند عرض المهندس على آمنة الزواج، نرى وجهها لأسفل وهي تبكي، ولكن في اللقطة التالية وجهها يكون لأعلى وأقل عبوسًا.
من فيلم أسد و4 قطط (2007): في مشهد توجيه النقيب شبل للجنود قبل بدء حفل الفور كاتس، نرى خلفه عدد من الضباط يقفون بثبات وانتباه لتعليماته، بينهم ضابط برتبة رائد، أي أنه أعلى رتبة من النقيب شبل، وبالتالي يكون من غير المنطقي أن يقف الضابط الأعلى رتبة في الخلفية مع الباقين.
من فيلم كلاشنكوف (2008): عندما يمسك والد فريدة بالأدوات الفنية في منزله، نرى اختلاف في وضعها ما بين اللقطة الجانبية والأمامية التي تليها.
من فيلم جوازة ميري (2014): بعد الإمساك بسيف، نرى التي شيرت T-shirt الذي يرتديه متسخًا قليلًا من الخلف، ولكن في اللقطات التالية نجده متسخًا بصورة أكبر من الخلف.
من فيلم نمس بوند (2008): حينما يسقط رأفت رشدي أرضًا بعدما يتم قتله، نلاحظ أن الدماء موجودة على الأرض قبل أن يسقط هو على الأرض.
أحدث مشاركات الكوميكس في الدهليز
1
مشاركة: Emad_Bassam
التوقيت: 15/10/19 09:33:12
1
مشاركة: MohamedRefat
التوقيت: 14/10/19 14:19:37
1
مشاركة: MohamedRefat
التوقيت: 14/10/19 14:18:29
0
مشاركة: Emad_Bassam
التوقيت: 29/09/19 17:38:31
0
مشاركة: filmawy
التوقيت: 28/09/19 12:17:36
0
مشاركة: filmawy
التوقيت: 26/09/19 20:46:38
0
مشاركة: filmawy
التوقيت: 26/09/19 19:53:59
0
مشاركة: AhmedHisham
التوقيت: 24/09/19 02:43:10
2
مشاركة: ZakyFAref
التوقيت: 20/09/19 21:26:07
0
مشاركة: HusseinElsaid
التوقيت: 17/09/19 21:04:41
0
مشاركة: احمد.صلاح.العبد
التوقيت: 16/09/19 21:29:59
1
مشاركة: SalmaNagy
التوقيت: 08/09/19 08:35:27
عرض المزيد من الكوميكس