المصير - 1997 - الدهليز
Cookies disclaimer

I agree By continuing to use our website you agree to our cookies policy. (click here for policy details)
باستمرارك في استخدام موقع الدهليز، فأنت توافق على سياسة الموقع لاستخدام الكوكيز. (عرض سياسة استخدام الكوكيز)

تقييم الموقع
عن الفيلم
نوع الفيلم: ألوان
المدة: 130 دقيقة
سنة الإنتاج: 1997
القصة: قصة حياة ابن رُشد (أ) الرجل المستنير في الأندلس، الذي يكافح الجهل والظلامية والاستبداد في القرن الثاني عشر.
سيناريو
تمثيل
اقتباسات (12)
ابن رشد: أنا بنتي كلها أد كده، لما أقول لها حاجة ماتعجبهاش تقوللي "لأ"، "غلط". يا أخي بلاش نبقى ضد ولادنا. الإقناع مايجيش بالضرب والتخويف.
عبد الله: مانويلا بتثق فيَّ.
سارة: وأديك بتخون الثقة!
عبد الله: هو أنا؟! ده الشيطان. والشيطان شاطر، أعمل له إيه يعني؟!
ابن رشد: راجل كسول وجاهل، حفَّظوه آيتين، داير يتاجر بيهم، يتجرَّأ ويفسَّر كلام ربنا، ويدَّعي أن هو ده الدين!
مروان: ولا يهمك. باكتبلهم أغنية حاتجيب أجلهم.
ابن رشد: حاسب لا الأغاني تجيب أجلك أنت.
زينب: طب بس يمسِّكوني الحكم كده وأنتوا تشوفوا أنا حاعمل إيه.
ابن رشد: دايمًا فيه ناس بتحط عينها ع السلطة، وللأسف مولانا اللي فتحلهم السكة! استولوا على كل المساجد، ومفيش غير صوتهم بس هو اللي مسموع!
منصور: لو كلامكم كان يشد الناس، كانوا جولكم! دول رجال دين.
ابن رشد: دول تجار دين بيرقصوا على كل الحبال. إمبارح يتكلموا باسم الفتح العربي، والنهاردة باسم الدين، وبكرة حسب اللي يوصلهم أسرع لمصالحهم، ولو على جثة أي حد.
ابن رشد: ماهو البلد دلوقتي بتتكم بالمزاج! مزاج الخليفة!
الناصر: بيردد كلام زي البغبغانات، كلام مش فاهمه.
ابن رشد: طب ليه مش فاهمة؟! إزاي بيوصلوا عيال في السن ده للإجرام، وبيجرَّدوهم من الإحساس بالسهولة دي؟!
ابن رشد: شبابٌ يحسبون الدين جهلًا، وشيبٌ يحسبون الجهل دينًا.
ابن رشد: لما صديق بيتقلب على صديق، بيبقى أشرس من أعدى عدو! كأنه بياخد بتار الأيام اللي حبك فيها!
أبو يحيى: الأفكار لها أجنحة، ماحدش يقدر يمنعها توصل للناس.
سلمى: (بتهكم) ما تاخدوا الدولاب بالمرة! حد يسافر من غير دولاب؟!
لقطات (14)
أخطاء (3)
حينما ينظر ابن رشد (أ) من الجهاز الشبيه بالنظارة المعظمة، لا نرى من الأمام الشمس على وجهه، ولكن عندما ينظر للخلف نرى الشمس على الجهاز وعلى وجهه.
حينما ينظر ابن رشد (أ) من الجهاز الشبيه بالنظارة المعظمة، نرى أعلى الوعاء الأمامي بالجهاز قمع لوضع الماء، يختفي فجأة حينما ينظر ابن رشد (أ) للخلف. ثم يعود في اللقطة الثالثة (من الجانب) في الظهور.
حينما ينظر ابن رشد (أ) من الجهاز الشبيه بالنظارة المعظمة، نرى في مقدمة الجهاز مربع موضوع، يختفي فجأة حينما ينظر ابن رشد (أ) للخلف.
منوعات (5)
يبدأ الفيلم في "ولاية اللونج دوك بفرنسا" - القرن الثاني عشر الميلادي.
اسم والد يوسف: جيرار بريل.
أحداث الأندلس في الفيلم في القرن الثاني عشر الميلادي.
اسم ابن رشد (أ) بالكامل: "أبو الوليد محمد بن أحمد بن محمد بن أحمد بن أحمد بن رشد الأندلسي".
تقدم هاني سلامة إلى مكتب شركة "مصر العالمية" التي طلبت وجوهًا جديدة، وأسند إليه الفنان يوسف شاهين دورًا كبيرًا في الفيلم.
صفحات مقترحة