فيلم جرسونيرة - 2013 - الدهليز
الجديد من الدهليز: صفحة المواهب!
تقييم الموقع
عن الفيلم
نوع الفيلم: ألوان
المدة: 88 دقيقة
التصنيف: إثارة - جريمة
سنة الإنتاج: 2013
القصة: يتعرَّض السياسي لحادث غريب: حيث يقتحم منزله أحد الخارجين عن القانون، ويطلب منه ممارسة الجنس مع عشيقتهُ، ويقوم بتصويرهما لابتزازه بالشريط إذا حاول الغَدْر به.
سيناريو
تمثيل
صور (54)
اقتباسات (5)
اللص: لا، لا لا لا، لأ! ووف.. جامدة جامد..
اللص: على فكرة، البنات مابتحبش الشاب بيتكسف.. دي حقيقة.
اللص لسامح: ياه.. سامحني.. خريستي نقحت عليَّ (يقصد "غريزتي").. وأنت عارف أن الخريسة الإنسانية لما تدوس ع الزرار، ماتعرفش توقَّفها..
ندى لسامح: ديبلوماسي هايل..! فعلًا، مكنتش تنفع تشتغل أي شغلانة تانية غير كده.. بس فيه حاجة وقعت من حساباتك، أن ساعات البني آدم بيبقى محتاج أوي، أوي، مايحكمش بعقله.. لأن ساعتها، مش حايبقى راجل!
ندى لسامح: ماتشغلش نفسك زيادة عن اللزوم.. إحنا كلنا مزيفين.. كل حاجة مزيفة.. كل حاجة مزيفة..
أخطاء (5)
حينما ينفعل اللص في أول الفيلم على سامح وندى وهما جالسين على السرير، نرى ندى (من ظهرها) تختبئ وراء ظهر سامح، ولكن في اللقطة السابقة (من الأمام) مجرد تميل ناحية سامح، ولكن ليس بكل وجهها مثل اللقطة التالية.
حينما ينقطع النور، يبدأ اللص في إيقاد الشموع، ولكننا نرى إضاءة غير منطقية على السرير من أعلى، ونلاحظ خيال الجالسان على السرير على الأرض. وعندما يعود التيار الكهربائي، نرى نفس الخيال باقيًا على الأرض، مما يوضح أنه لم يكن ضوء شمعة أو شموع.
حينما تطلب ندى من سامح الخروج، وذلك بعد ذهاب اللص، نراها من ظهرها وهي تحمل المحمول وتسلط كاميرا التصوير على سامح، ولكن في اللقطة التالية من الأمام نرى المحمول في وضع أفقي في يدها، وليس رأسي كما كان.
عندما تترك ندى الكأس الذي تشرب فيه ويسقط على الأرض ويتكسَّر، نلاحظ أن السائل الساقط لونه أبيض، في حين أنها كانت تشرب سائل بني اللون.
بعض الألفاظ والكلمات غير واضحة من سامح واللص.
منوعات (7)
سامح متزوج وله ابنة.
سامح وندى على علاقة منذ ثلاثة سنوات.
اسم أصدقاء سامح وندى: "نهلة" و"عمر".
بيانات سامح حسب البطاقة: "سامح عمران عبد المجيد الدكروري" - عنوان: 7 ش. الكامل محمد، الزمالك، القاهرة - رقم البطاقة: 27706032101536.
سامح متزوج من ابنة رجل ذو مستوى كبير اسمه "إسماعيل".
تاريخ الشيك: 3 أكتوبر 2013 - ومبلغه: 500،000 جنيهًا، والشيك التالي مبلغه مليونًا من الجنيهات.
قام اللص بتقبيل سامح ثلاثة مرات في رأسه، ولكن لم يقبل أحد ندى!
صفحات مقترحة