تقييم الموقع
في هذه الصفحة:
عن الفيلم
نوع الفيلم: ألوان
المدة: 120 دقيقة
التصنيف: كوميدي
سنة الإنتاج: 2000
القصة: يموت والد صلاح الدين الذي كان يعمل ناظِرًا لمدرسة الأسرة، ويجد ابنهُ نفسه مسئولًا عن المدرسة، وهو لا يَفْقَه شيء، ولا يوجد لديه أي خِبرات حياتية للتعامُل مع الأمر. في حين يسعى الرجل الثاني في المدرسة لإفشال محاولات الابن، وذلك لكي يستحوذ على الإدارة لنفسه.
تمثيل
منوعات (1)
ظهر اسم الفيلم على التتر بصيغة "الناظر صلاح الدين"، في حين أن كل الملصقات الإعلانية ظهرت باسم "الناظر" فقط.
أخطاء (1)
عندما يُسْقِط عاطف أحد عيدان القصب من يده على الأرض في منتصف الشارع، نجد بضعة أخطاء: 1) عندما ينحني ليمسك ما سقط، نجد المسافة بينه وبين السيارة قريبة جدًا، ولكن في اللقطة المواجهة للسيارة نجد هناك مسافة (ربما مترًا أو أكثر) بينهم - 2) في اللقطة القريبة نجده يضع العود الذي لم يسقط إلى يمينه، ثم يهم ليمسك العود الثاني باليسار (وكل منهم على أحد جانبيه، ويوجد بُعد حوالي 40 سم بينهما "بين قدميه"). ولكن في اللقطة من الأمام نجد أن كلا الأعواد إلى يساره، ولا يوجد مسافة بينهما - 3) في اللقطة الأولى نجد عاطف ينحني بكل جسمه ويثني ركبتيه، ولكن في اللقطة من الأمام نجده يُحني ظهره فقط وركبتيه غير مثنيتين.
صور (595)