محمود: مفيش تليفون؟!... - اقتباس من فيلم كرامة زوجتي (1967) - الدهليز
محمود: مفيش تليفون؟!
العشيقة الثانية: ماعندناش تليفون.
محمود: تليفون الجران، البقال.. بتاع السجاير! إنتي عارفة فيه كام تليفون في مصر؟ مليون ومية وواحد وعشرين ألف وخمسماية واتناشر تليفون. أي تليفون من دول، يريَّحني.
أقوال أخرى من نفس الفيلم
ميرفت: قوام وصلنا!
محمود: قوام يا روحي. لحظات السعادة دايمًا تمر بسرعة. كنت أتمنى الحلم يطول، لكن.. أكل العيش مُر.
ميرفت: حاتكلمني بكرة؟
محمود: وبعد بكرة، وبعد بعده.. وكل يوم يا حياتي.
ميرفت: باي.
محمود: اتأخرت عليكي 8 دقايق و5 ثواني، ضاعوا من عمري! يا خسارة.
ميرفت: (عن صورة رسمتها نادية) زي كل صورك! مافيهاش سكس! ماتعرفيش ترسمي حب، أنوثة، SEX؟
نادية: أتعلم منك.
ميرفت: أهو ده السكس، إرسمي.
نادية: طب اثبتي على كده.
البطل الرياضي: شِم.
نادية: عجبتك الصورة يا ميدو؟
صميدة: جوي جوي جوي يا ست هانم، فكرتني بصورة غالية عليَّ جوي (قوي). ولدي "مخيمر".. Tu te fais mon fils Mekheimar.
خال نادية: صح، تمام.